مسرحية “حَنَّ بَعْل” التي تناولت قصة الثائر الذي كاد يقضي على روما المعروف بـ “هانبال” عند الغربيين هي مسرحية كتبها أحمد توفيق المدني في فترة ضيقت عليه فرنسا وشددت عليه الرقابة وهددته تهديدا صريحا فترك في تلك الأيام العمل السياسي والكتابة في السياسة حتى تمر الزوبعة ولم يضيع ذلك الوقت فقد استخدمه في عمل ليس من شأنه أن يجر إليه المشاكل فكانت هذه المسرحية وهي درس في الوطنية. وقد نالت استحسان وإعجاب كثير من الكتاب والأدباء وأعمدة المصرح. وقد احتفظ المؤلف بشيء مما ورد إليه بشأنها أو مما كتب عنها في الصحافة صورته للقارئ الذي يهتم بهذا النوع من المسرح المقاوم.

الرسائل

رسالة من الشيخ عبد الرحمن الجيلالي

رسالة من الأستاذ سعد الدين بن أبي شنب

رسالة من المجاهد الفلسطيني محمد علي طاهر

رسالة من السيد الأمين سوسة – تونس

رسالة من رجل لم أهتدي لمعرفته أمضاها “ابنكم علي” وردت عليه من تونس وهي باللسان الفرنساوي

رسالة من ال “بي بي سي” – لندن

رسالة من الشاذلي خزنه دار

رسالة من القاهرة من رجل اسمه “ندره” ولم اهتدي لمعرفته

ما كتبت الصحافة حول المسرحية

جريدة النهضة 25 – 01 – 1951 العدد 8250 والأسبوع، عدد 342 بتاريخ 05 – 02 –1951.

جريدة الوزير عدد 749 بتاريخ 08 – 02 – 1951 والمغرب عدد 94 بتاريخ 22 – 01 – 1951.

جريدة العرب (باريس) عدد 148 بتاريخ 30 – 01 – 1951 والبيان عدد 74 بتاريخ 27 – 01 – 1951.

جريدة العلم عدد 1365 بتاريخ 23 – 01 – 1951.

جريدة الصباح عدد 8 بتاريخ 09 – 02 – 1951 والصريح عدد 81  بتاريخ 31 – 01 – 1951.

جريدة التقدم عدد 334 بتاريخ 28 – 01 – 1951.

مجلة البصائرعدد 140 بتاريخ 05 – 02 – 1951.

جريدة الزهد عدد 1146 بتاريخ 03 – 02 – 1951.

جريدة منبر الشعب (طنجة) عدد 438 بتاريخ 10 – 02 – 1951.

نقد “حن بعل” على جريدة النهضة بقلم .