وجدت في خزانة توفيق المدني نسخة من الطبعة الأولى لرسالة “جواب سؤال عن سوء مقال” لعلامة الجزائر اﻷستاذ اﻹمام عبد الحميد بن باديس فرأيت من المصلحة أن أجعلها في متناول الجميع لما فيها من تقرير اﻵداب التي ينبغي التحلي بها في مخاطبة النبي عليه الصلاة والسلام بل وذكره ورواية حديثه. والله المسؤول أن يصلح أحوالنا ويثبت أقدامنا والحمد لله في اﻷول واﻵخر.

اتصفح الرسالة أوتحميلها كاملة، اضغظ على الرابط اﻵتي:

جواب سؤال عن سوء مقال